نعيمة سميح

من ويكيپيديا
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
نعيمة سميح
نعيمة سميح
معلومات عامة
زيادة 1953 (66/67 عام)
الدار البيضا
لجنسية لمغريب
لميهنة مغنية
معلومات خرى
لألة صوت بشري ترجم


نعيمة سميح (خلاقت ف 1953 ف دّار لبيضا) مغنية مغريبية. هي من أهم لمغنيات لمغريبيات ف ستيل ديال لموسيقى لعصرية لمغريبية، بدات لمسيرة ديالها ف سّبعينات د لقرن لعشرين و غنات بزاف د لأغاني لّي نجحو ف لمغريب و عندها شعبية كبيرة برا لمغريب و ب دّات ف دزاير و تونس و لمشريق.

حياتها[بدل | بدل لكود]

نعيمة بنت درب السلطان، من عائلة أصلها من لجنوب د لمغريب، ف كازا و كبرات ف حومة بوشنتوف وكان درب سّلطان ف ستّينات نشيط بزاف تقافيا و خرج بزاف ديال سّميات ف لمجالات د لموسيقا و رّياضا و لأداب. نعيمة بانو لمواهب ديالها ف لغنا ف سن صغيرة حيت بدات كاتغني و هي عندها 9 سنين.

نعيمة ما كملاتش قرايتها، وقفات ف شّهادة لبتيدائية، و ما قراتش لموسيقى و كانت خدامة ف لحلاقة و تّجميل و كان عندها صالون ديالها خاص. كان عزيز عليها لغنا و كان لواليد ديالها ضد أنها تولي مغنية. واخا هاكاك بقات نعيمة شادة ف لحلم ديالها و شاركات ف برامج ديال لمواهب لّي كانت كاتنضمهوم لإيداعة وتّلفزة لمغربية. أول برنامج بانت فيه كان "خميس الحظ" لّي كان كايقدمو محمد لبوعناني غير هو فين بانت مزيان كان ف برنامج لمسابقات "مواهب" ديال عبد النبي الجيراري لّي خرج واحد لجيل متميز ديال لمغنيات بحال سميرة بنسعيد و عزيزة جلال.

كان لواليد د نعيمة متبع لمسيرة ديالها و شرط عليها أنها تغني غير ف لموسيقى لعصرية و تخدم مع كتاب كلمات و ملحنين ف أغاني معقولة ب كلمات محترمة. هاد لمراقبة د لواليد ديالها صعبات عليها ف لّول لمسيرة ديالها و لّي سهل عليها لقضية كانو تّدخلات ديال ملحنين وصحفيين كبار بحال محمد بنعبد السلام و محمد البوعناني و خالد مشبال لّي دواو مع لواليد ديالها و توسطو ليها حيت كانو مآمنين ب لموهبة لكبيرة ديالها.

و هاكدا خرجات أول غنية ديالها "نوارة" لّي نجحات بزاف و تبعوها غنيات خرين لّي نجحو و ولاو من لخالدات د لأغنية لمغريبية بحال "الله عليها قصارة" و "ياك أجرحي" لّي كتبها زّجال لكبير علي الحداني.[1]

مصادر[بدل | بدل لكود]

  1. سيدة الطرب المغربي تفتح قلبها لـ"المغربية" على امتداد شهر رمضان