محمد زفزاف

من ويكيپيديا
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
محمد زفزاف
معلومات عامة
زيادة 1945
سوق لاربع
لموت 13 يوليوز 2001 (55/56 عام)
الدار البيضا
لجنسية لمغريب
لحرفة كتاتبي


محمد زفزاف (خلاق ف سوق لاربع لغرب ف 1945 و مات ف الدار لبيضا ف 13 جويي 2001) كاتب قصة قصيرة و روايات مغريبي. هو من أهم لكتاب و رّوائيين لمغاربة ف لقرن لعشرين و مشهور بزاف ف لعالم لعربي و ترجمات رّوايات ديالو ل بزاف د لوغات. رّوايات و لقصص د زفزاف كاتميز ب أنها كاتضور ف لمغريب لمنسي (لهامشي) و شخصيات كايكونو ناس مقودة عليهوم و مقصيين من لمجتمع. لعالم رّوائي ديال زفزاف واخا كايدور ف سياقات قاصحة غي هوا عامرا ب لإنسانية و شّاعرية، و زيد على هادشي أن لأدب ديالو كايعكس ب واقعية كبيرا تّغيرات لجتيماعية و لمشاكيل ديال لمغريب ف نّص تّاني د لقرن لعشرين.

زفزاف كايسميو نّقاد لعرب ب "شاعر رّواية لمغريبية".

صدرات وزارة تقافة لأعماية لخدمة لكاملة ديالو ف مجموعة (لقصصية و رّوائية) و كل تلت سنين كاينا جائزة عالمية بسميتو ، كاتعطا ف مهرجان أزايلا، و كان أول واحد دّاها هوا رّوائي سّوداني الطيب صالح.[1][2]

لكتوبة ديالو[بدل | بدل لكود]

  • حوار في ليل متأخر: قصص، وزارة الثقافة، دمشق 1970.
  • المرأة والوردة: رواية، الدار المتحدة للنشر، بيروت، 1972.
  • أرصفة وجدران: رواية، منشورات وزارة الإعلام العراقية، بغداد، 1974،
  • بيوت واطئة: قصص، دار النشر المغربية، الدار البيضاء، 1977.
  • قبور في الماء: رواية، الدار العربية للكتاب، تونس، 1978.
  • الأقوى: قصص، اتحاد كتاب العرب، دمشق، 1978.
  • الأفعى والبحر: رواية، المطابع السريعة، الدار البيضاء، 1979.
  • الشجرة المقدسة: قصص، دار الآداب، بيروت، 1980.
  • غجر في الغابة: قصص، المؤسسة العربية للدراسات والنشر، بيروت، 1982.
  • بيضة الديك: رواية، منشورات الجامعة، الدار البيضاء، 1984.
  • محاولة عيش: رواية، الدار العربية للكتاب، تونس، 1985.
  • ملك الجن: قصص، إفريقيا الشرق، الدار البيضاء، 1988.
  • ملاك أبيض: قصص، مطبوعات فصول، القاهرة، 1988.
  • الثعلب الذي يظهر ويختفي، رواية، منشورات أوراق، الدار البيضاء، 1989.
  • العربة، منشورات عكاظ، الرباط، 1993.
  • الأعمال الكاملة: المجموعات القصصية في جزئين (376 ص و352 ص)
  • الأعمال الكاملة: الروايات في جزئين (375 ص و365 ص)
  • المهارة واللولوة (مسرحية)

عيون لكلام[بدل | بدل لكود]