بيت لغرس

من ويكيپيديا
نبتة ڤيكطوريا أمازونيكا ف وسط من بيت غرس عملاق ف الجردة البستانية د سانت پيطرسبورڭ

بيت لغرس ؤلا بيت الجاج (النڭليزية: Greenhouse ؤلا Glasshouse) (الفرانساوية: Serre) (لعربية: الدفيئة) هي واحد لبنية للي لحيوط ؤ السقف ديالوها مصاوبين ب لاساس من مواد شفافة بحال الجاج ؤ للي كا يكبر فيه لغرس للي كا يحتاج ضروف مناخية مضبوطة. هاد البنيات ممكن الكبر ديالها يتراوح من برارك صغار ل صروحا صناعيين عملاقين. الداخل د بيت الغرس كا يولي دافي على لخارج ديالو فاش كا يتعرض ل الشعا تاع الشمش ؤ بالتالي كايحمي الغرس للي من وسطو من لبرد ف وقيتة الليالي.[1]

شتلات د ماطيشة صالحين ل لغرس ف بيت غرس صناعي كبير ف هولاندا

بزاف د بيوت لغرس عبارة على مجمعات صناعية هاي طيك ل لينتاج تاع الخضرة، الورد، ؤ الديسير. بيوت لغرس تاع الجاج كا تكون عامرة ب لماطيريل تاع التسخان، التبراد، الشعا، ؤ ممكن تكون مونيطوري ب لورديناطور باش تؤپتيميزي الضروف د النمو د لغرس. بزاف د التقنيات كاتخدّم باش تمانادجي الضروف د النمو د الغرس. من بينها: درجة الحرارة د الهوا، الروطوبة النسبية، ؤ البعد على الضغط د التبخّور. هادشي كامل باش توفر أحسن مناخ ممكن للتربية د شي غرسة.

التاريخ[بدل | بدل لكود]

لخيار مدلي من لقرمود د بيت د لغرس ف ريتشفيلد، مينيصوطا فين لفلاحا كانو كا يزرعو عدد كبير د لخيرات لفيلاحية موجهة ل لبيع ف السوق د مينياپوليس، 1910م.
بيت د لغرس معزول ب لميكة ف نيوزيلاندا

لفيكرة د غرس نبتات ف وسط محكوم كانت موجودة من يامات الرومان. ليمراطور الروماني تيبيروس كان كاياكل لفڭوس يوميا. الجرادنية الرومانيين كانو كايخدّمو طرقان صناعية (كاتشبه لبيت لغرس) باش يوفروه ليه على طول العام. الفڭوس كان كاينزرع ف كرارس ب الروايض للي كانو كا يعرضوها للشمش ب نهار ؤ كا يدخلوها ب ل الداخل ب الليل باش تبقى دافية.

لقرن 19م[بدل | بدل لكود]

بيوت لغرس لملكية د لايكن، بروكسيل، بلجيكا، مثال على لمعمار د بيوت لغرس ف لقرن 19م.

لعاصر الدهبي د بيوت لغرس كان ف النڭليز ف لفترة لڤيكطورية فين أكبر بيوت لغرس ڭاع تبناو؛ هاد بيوت لغرس ب قوة ما كانو عاليين كان ممكن تخشي من وسطهم شجر عالي ل درجة تسماو ب بيوت النخيل.

عيون لكلام[بدل | بدل لكود]

  1. ^ "Britannica, greenhouse".